آراء

اعتقال قادة "الشعوب" بتركيا.. العقدة والدلالات

2016-11-11

 دون شك، فإن وصول الأمور إلى هذه النقطة المسدودة في مسيرة حزب الشعوب الديمقراطي يطرح أسئلة كثيرة عن أفق العمل السياسي الكردي في تركيا من قبيل هل تسمح البنية السياسية التركية بوجود قوى كردية تعبر عن الهوية الكردية سياسيا في هوية تركيا؟ وما مدى قبول هذه البنية بالهوية الكردية؟ إنها أسئلة الديمقراطية التركية التي سرعان ما تتبخر عند العقدة الكردية التي تتصاعد في كل الاتجاهات وتظهر كأكبر تحد في وجه تركيا في المرحلة المقبلة

HDP

2016-11-06

لا يمثل اعتقال أبطال حزب الشعوب الديمقراطي، فقط، ضرباً لأبسط معايير الممارسة الديمقراطية في بلد راهن كثيراً على القيم الديمقراطية ولم يمارسها أبداً، بل وضرباً آخر لما يصبو اليه ذاك البلد، في أنه ما زال واقفاً على باب الاتحاد الأوروبي مذهلاً وخاشعاً وحائراً 

حملة الرّقة وضرورات التّحرير…

2016-10-30

آلدار خليل 

 

إنّ الضربات التي يتلّقاها داعش في سوريّا وبالتحديد في مراكز قراره يحاول تلافيها بالتعاون مع الداعمين له من قبل الدولة التركيّة؛ بالإعداد لإستراتيجيّات من شأنها إعاقة تقدّم قوّات سوريّا الديمقراطيّة والفصائل الثوريّة، وما تشهده اليوم مناطق الشهباء والتدخّل التركيّ بالطائرات والمدافع هو إعادة ضخّ الدماء في الشرايين المبتورة لمرتزقة داعش ومحاولة إعادة التوازن له في سوريّا، بالإضافة إلى أنّ تركيّا لا تكفّ أبداً عن خلط الأوراق والعمل على فرض هيمنتها ووجودها في كلّ من سوريّا والعراق، والعمل على خلق فتنة طائفيّة سنيّة – شيعيّة.

بين الموصل وحلب تنهار أحلام السلطنة العثمانية

2016-10-27

بقلم: سينم محمد

 

 إن تهافت السلطان الحالم على مشاركته في معركة الموصل تفتح شهيته على إعادة أمجاد الامبراطورية العثمانية البائدة، متى سوف يقتنع انه لا يمكن أن تعود عقارب الزمن إلى الوراء؟

ان تركة الرجل المريض قد توزعت وتغيرت حدودها ولا يمكن ان تعود كما كانت، وإلا هذا الرجل المتهور سيقود بلاده والمنطقة أجمع الى صراع دموي يمتد الى ما شاء الله، وهذا نتيجته أن تركيا ستعود لتصبح الرجل المريض ثانية ولا نعرف كيف ستتوزع تركته هذه المرة .

القوة الفعّالة في النضال الثوري هي الماركسية

2016-10-26

القوة الفعّالة في النضال الثوري هي الماركسية

إبراهيم محمد كرد.
مع ظهور /الفلسفة/ الماركسية تغيرت علاقة الفلسفة بالعلم؛ والفلسفة الماركسية تختلف عن الفلسفة المثالية، ولكل فلسفة أحكام ترتبط العلوم بها، وهي تدرس العلاقة بين الموضوع والذات، والفلسفة الماركسية تشمل أكثر قوانين العالم المادي والتفكير لأنها تقدم نظرة صحيحة عن الواقع والعالم.

 

روج آفا.. العمق الإستراتيجي لكردستان

2016-10-26

 روج آفا.. العمق الإستراتيجي لكردستان
سعد شيخي
إن جميع الثورات التي قامت في باشور وباكور وروج هلات كردستان كان نصيبها الفشل، وذلك للظروف الموضوعية والذاتية التي كانت متوفرة آنذاك، حيث استطاعت الدول الغاصبة لكردستان وبالاعتماد على الدول الإقليمية والأجنبية بالتكالب على تلك الثورات وسحقتها، ذلك لعدم وجود تلاحم كردي – كردي، كما أن الكرد أنفسهم كانوا يقفون ضد تلك الثورات بحجج كثيرة معروفة لدى الجميع.

افتتاحية العدد (384) - طريق الشعب: تركيا.. من الشهباء إلى كركوك

2016-10-26

 افتتاحية العدد (384) - طريق الشعب: تركيا.. من الشهباء إلى كركوك
المراقب لسياسات الدولة التركية وسلوكها في هذه الآونة يدرك سريعاً مدى تخبطها، فهي تختلف مع حليفها في حلف الناتو أي الولايات المتحدة الأمريكية إلى حد لم يعد خافياً، وعودة علاقاتها مع روسيا لا يعني أن كل شيء قد عاد إلى طبيعته، وفشلت تركيا إلى الآن في تأكيد مشاركتها في معركة تحرير الموصل من داعش، كما فشلت أيضاً في تلبية الطلب الروسي بإخراج مسلحي جبهة النصرة من حلب باعتبارها الجهة صاحبة النفوذ الأكبر على هذه الجبهة، كما فشلت أيضاً في إيقاف مسلسل انتصارات قوات سوريا الديمقراطية، وإضافة إلى كل ذلك فإن أراضي باكور كردستان تلتهب تحت أقدام الجيش التركي الذي يصاب بخسائر كبيرة في الأرواح والعتاد في كل الجبهات.

ماذا بعد انهيار هدنتي حلب وصنعاء؟ وهل خدع الامريكان الاكراد مرة أخرى واجلوا حلم دولتهم؟

2016-10-24

عبدالباري عطوان
انهارت يوم امس هدنتان، واحدة في حلب والثانية في صنعاء، وعادت الطائرات الى القاء ما في جوفها من حمم قاتلة، بينما تستمر المعارك على اشدها في اطراف مدينة ثالثة هي الموصل.

 

وخزة لكل المهزومين والمتخندقين!!

2016-10-24

بير رستم (أحمد مصطفى)

هناك من يعاتب الكورد على العلاقة مع الأمريكان وكذلك الروس -إن كانوا كورداً أو من باقي المكونات المجتمعية- إننا لن نذكر هؤلاء بأن الكل يركض إلى أعتاب هاتين الدولتين لنيل رضاهما؛ إن كانوا شيوخاً وأمراء أو قادة أحزاب ورؤساء دول وحكومات عربية وإقليمية وضمناً؛ ولي الفقيه في إيران وكذلك (السلطان العثماني) أردوغان.